الخميس، 13 مارس، 2014

أُحِبـُـك








رسمتُ بقوةِ فنانٍ

رموشاً تحرسُ عينيها

وشَـدَدْتُ بيديَ علي فمِها

فطــَعِمتُ نعومة َشفتيها

ومَسَحْتُ بأشواقي شَعرا

ينسابُ كشلال ِ عليها

ًوالشوقُ يناديني أقبــِل

طفلتك .. تهتزُ يديها

فهَمَسْتُ بشفتّي ( أُحِبـُـك )
 
فارتــَـعــَدتْ حـُــمرة صـِــدغيها

ووقـــفـَتْ كتائهة ٌٍ عندي

فـَـقـَـدتْ تـَـرْنِــيمةَ أبويها

ما أحلي الحبَ .. يـُـحاصــِرُني

كدواةٍ تحـْـبو بكَتفــَيها

ما أحلي الحبَ يـُـصَيــِرُني

قديساً بين ذراعيها

ويــَـعـُـودُ فيزرعـُـني نجماًً

خبأهُ الحــُـبُ بكـفيها

__________

أحمد الصعيدي

هناك تعليق واحد:

قمر وليل وغيوم يقول...

جميله اوى اوى ورومانسيه وحالمه وفيها نغم عذب شفاف
بجد عجبتنى