الاثنين، 13 ديسمبر، 2010

ســـواريه


من أرشيف ( إ )

دخلت الحفل بفستانها الذهبي

 يزينه عقد ماس  ونهد غير مستتر

يرسم الفستان عودها كريشة فنان

ويعزف اللحن بين الرأس  والخصر

وصارت عيني تدور بأفكارالحرف

أقلب حرفي وأعدله مابين الزند والصدر

هنا بين النهدين تعيش قبيلة

علي سطح جزيرة في أسفل البحر

وشعرها أراه خيوط ليل تجري

تأخذ ناظريها في رحلة إلي القمر

وعلي الكتفين أري نجوما بارقات

يشع ضوءها كبكور نهار من الفجر

يا فستانها .. يا ما لا وصف له

ألم تعلم بأني صنف من البشر

لم أطأ قط بلادا تضاجع الشمس

فتطرح من ثغرها الشهد والثمر

سألتك بالله إن وشوشتها يوما

أحملك جملة إكتوي بها صدري

لو أني أملك إمرأة كمثلك

لزرعت لها قمرا علي نهري

هناك 8 تعليقات:

خواطري مع الحياة يقول...

السلام عليكم
روعة
رغم انها من الارشيف
لكن كاني اول مرة باقرائها
تقبل مروري
سلامي ليك ولقلمك الذي يخط اجمل الكلمات.
تقبل مروري
سلامي ليك اخي.

فتاه من الصعيد يقول...

جميله :)

تحياتي

Ms Venus يقول...

كعادتك


تطوع الحروف لترسم اجمل اللوحات


تحية ليك يا احمد

amiralcafe يقول...

سلامي اليك كانك تقرا الافكاري قلت هده الجملة مند ساعات الى زوجتي لو أني أملك إمرأة كمثلك......
رؤوف

خواطر شابة يقول...

لو اني أملك هذه الجملة هي الفاصل هنا بين المتخيل وواقع الحال
جميلة ككل كتاباتك
دمت بكل ود

karmen يقول...

استاذ احمد
رااااائعة كما عودتنا
تعبيرات قوية وعميقة
تسلم ايدك
تحياتي

الحب الجميل يقول...

جميله يا شاعر البلوجر

جايدا العزيزي يقول...

أستمتعت بالجلوس تحت ظل حروفك

تميز مزدان معطر بارق الحروف واعذب الكلمات

بعبق زهر الحرووف اتت همساتك

ينسكب معها عطر الكلمات فواح

ويعطرر سماءنا ويذلل قريحتنا لروعه

ما يحتضنه ارشيفك

رحلت مع هذا الحس المرهف طويلا

ووجدت بانك الاروع دون مجامله

بصمات اعجابي اتركها هنا

وكذاك رياض محبتي ؟؟وحتما تدركها

لروحك عقد الياسمين

تحياتى