الاثنين، 4 يوليو، 2011

ذاتــــــي

بسم الله الرحمن الرحيم
علي الرغم أني لا أحب لغة الفرض ولكن لأخوتي
حق العشم ولي الشرف في ذلك كطلب
أختي الغالية
الفردوس الأعلي
وأختي الصغيرة  اليمنية
عبير الربيعي
بعمل تشريح تدويني
لبعض من ذاتي وذكرياتي
علي بركة الله بدأت
ذكرياتي
أخطو بينها بكل رفق ربما أري فيها الأجمل
وإن كانت كلها جميلة بكل ما تحمل من شجن أحيانا
حزن يأخذني حد الموت أيا كان فهي رحم ولادتي
لحظات سعادة لم أذكر أنني شاهدت بكارة طفلها وهو يكبر عليها
يتأدب بأدب الصعيد البكر بكل ما يحمل من رجولة وشهامة وعدم خوف
من قول الحق لكن لازمته حنيته التي زرعت مع خطعمره رومانسية مطلقة
و حنية  تقهر كؤؤس الجحود فأصبح مادة للعشق
فصار قصة  حاول أن يهرب منها كثيرا إلي أن وقع فيه دون أن يشعر
فكان شاعرا
و لأن ذكريات الشاعر بحر ماء لا يتفض
لا أملك إلا الصمت في محراب جدرانها

سلام
لكل حرف جرئ
لكل لسان صادق
عادل يري وجه الحق
لكل من نشأ علي الرجولة
وعمل بها بدءا بحق المرأة
وإنتهاءا بحقه
عتاب
لكل عاشق لم يعرف للحب اخلاق
لكل من بري المرأة شاة أوبعير
لكل من خان عهدي
لكل من رأي حرفي فظن السوء في شخصي
لكل من قال عني ما ليس فيا
لي أنا
لأنني أجهل دروب الحرف والقلم
إهداء
لمن تذكر اسمي فقرر توجيبي هذا النص
الفردوس الأعلي
عبير الربيعي
شكر
لأمي
ولمن عشقتني حد الجنون
وأوفت بعهدها
كلمة
أحبك
الواجب التدويني
ما أخذ بسيف الحياء باطل
ولن أفرضه علي أحد
ولكن من باب العشم أتمني لو أستودعه
جايدا العزيزي
بنت الاسلام هدير
رانيا ليس فقيرا من يحب
فينوس
عازفة الألحان

هناك 6 تعليقات:

أم هريرة.. lolocat يقول...

السلام عليكم

يتأدب بأدب الصعيد البكر بكل ما يحمل من رجولة وشهامة وعدم خوف
من قول الحق لكن لازمته حنيته ....


هذا ماكنت اتمنى منك كتابته وان يخطه قلمك :)

ذكرياتك التى زرعها صعيد مصر فى قلبك رجل وشاعر وفنان قلم أصيل

اشكرك جدا لتلبيتك الدعوة بشكل سريع
واشكرك جدا جدا جدا للاهداء الرقيق

لكن لى امنيه عندك هى ان تسامح كل من اساء أليك وكن كالنخيل دائما تقذف بالحجارة وتعطى هى الثمار

وتحية طيبة وشكر للوالدة الغالية بارك الله لك فى عمرها وصحتها وجعلك الابن البار العطوف

لك ارق تحية وتقدير

المورقة عبير !! يقول...

السلام عليكم

لذكرياتك عبق يملأ الأرجاء روعة ..

شكراً لذلك الصعيد الذي اخرج شاعراً مثلك وصنع رجلاً كشخصك الكريم ..

وشكراً للأم التي حملت في احشائها طفلاً صغيراً كبر ليصير رجلاً مثلك

وشكراً لأنك قمت بهذا الواجب

دمت بخير

جايدا العزيزي يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
لـــولا وزهـــراء يقول...

سلام
لكل حرف جرئ
لكل لسان صادق
عادل يري وجه الحق
لكل من نشأ علي الرجولة
وعمل بها بدءا بحق المرأة
وإنتهاءا بحقه
عتاب
لكل عاشق لم يعرف للحب اخلاق
لكل من بري المرأة شاة أوبعير
لكل من خان عهدي
لكل من رأي حرفي فظن السوء في شخصي
لكل من قال عني ما ليس فيا
لي أنا
لأنني أجهل دروب الحرف والقلم
.................................

رااااااااااااائع ما خطه قلمك
عتاب
لكل عاشق لم يعرف للحب اخلاق
ابهرتني

لولا

كريمة سندي يقول...

جميل جدا ما قرأت تعرفنا عليك أكثر تحياتي

BNT ELISLAM يقول...

مشاعر جميله ظاهره فى كل زكرى وفى كل حدث ربما فرض الواجب التدوينى ان نتزكره


ربى يبارك فى عمرك ويريح قلبك بما يرضاه ربك


تحياتى لك