الاثنين، 6 يوليو، 2009

كنت أحسبه ضياع



الثريات تدلت
.
حين هلت
.
وخفت النجم ضياءه

لما ذلت
.
****
.
الجوارح
.
جامحات كالجياد
.
تسرق أوقات الحصاد
.
كالمراوح
.
****
.
تواري
.
فعلي القد ضياء
.
ومن العين نار
.
وشرارا
.
****
.
المساء

حين يحضرني الحنين
.
يكره القلب الأنين

والنساء

****

أي قلب

يقتل الأعصاب قتل
وينسي العاشق شكل

درب
****
رب غنوة

تنسي الراقص

أحضان

كل نسوة

****
يا لهن

شفتان تعتصران
وقت النحيب
من كيدهن
****
حين كنا

عرض نجمة
تبصر السائر طريقه
وأختفينا

****

ما علينا
لو قضينا العمر
حتي نتلاشي

ومضينا

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

قد لا أفهم هذا الحوار فكلماته لحنها معقد
يوضح قوة شعرية

أحمد
لماذا لاتفكر في نشر أعمال الشعرية بكتب ألراك شاعر قوي يملك من الاحساس والكلمات والرومانسية علي ما أعتقد تملك كل مقومات الشاعر المشهور

حاول أراك كذلك وأتمني نجاحاتك في صمت

سامية

ســـــــهــــــــــر يقول...

اسلوب جميل

مختلف

لك تحياتى
و اكثر

فريدة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله

خطيبي العزيز

كلمات معقدة واضح فيها الحزن كنت قد قرأتها من قبل أتمني أن تكون بخير

رب غنوة
تنسي الراقص
أحضان
كل نسوة


لحن جميل

غير معرف يقول...

السلام عليك والرحمه
ارى في قصيدتك هذه نمط مختلف عن كتاباتك السابقه بالرغم من ان كل كتاباتك جميله وذات احساس الا ان هذه افضلهن بالنسبة لي
اتمنى لك التوفيق والتقدم اكثر يااحمد


من فرح